اخبار العالم

اول هجوم أوكراني على منشأة تخزين وقود في بيلغورود داخل الأراضي الروسية

اول هجوم أوكراني على منشأة تخزين وقود في بيلغورود داخل الأراضي الروسية ، حيث صرحت فياتشيسلاف غلادكوف حاكم مقاطعة بيلغورود الروسية، اليوم الجمعة الأول من أبريل، عن تعرض منشأة تخزين وقود في مقاطعة بيلغورود لهجوم من قبل المروحيات العسكرية الأوكرانية، في هجوم الأول من نهائيات للفواتير الأوكرانية داخل الأراضي الروسية.

وقال حاكم مقاطعة بيلغورود إن طائرتي هليكوبتر حربيتين تابعتين للقوات الأوكرانية بعد عبور الحدود على ارتفاع منخفض. وتابع بيلغورود أن القصف أدى لحريق تسبب في إصابة اثنين من العمال، بينما تم إجلاء سكان بعض المناطق بالمدينة التي تقع في القرب من الحدود مع أوكرانيا.

وجاء هذا بعد يومين من انفجارات في مستودع أسلحة هزت المدينة، وقال حاكم مقاطعة بيلغورود إنه يُعتقد أنها حدثت بسبب حريق آخر، تابع أن السلطات المحلية تنتظر تأكيداً من وزارة الدفاع، حيث بَين فيديو متداول للحظة القصف للمستودع في مدينة بيلغورود الواقع بالقرب من الحدود الأوكرانية من المروحيات العسكرية الأوكرانية.

في وقت مضى، صرحت وزارة الدفاع الأوكرانية أن القوات الروسية قد قتلت 148 طفلاً خلال قصفها وغاراتها الجوية على المدن الأوكرانية وأطلقت حوالي 1370 صاروخ ودمرت خمسة عشر مطاراً منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 من شهر فبراير السابق، وتابعت في تقرير لها أن أكثر من عشر ملايين اوكر فروا من بلادهم.

نَبه مسؤول كبير في وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” من أن تركيز الجهود الحربية الروسية على منطقة دونباس الأوكرانية، إذ ستواجه القوات الروسية الوحدات العسكرية الأوكرانية المتمرسة، والذي ينذر بنزاع طويل. وتابع، المسؤول الذي دعا إلى عدم كشف هويته: “باشرت القوات الروسية بالانتحار من مدينة تشيرنوبل شمال أوكرانيا، وتخلت عن مطار غوستوميل العسكري الواقعة شمال غرب العاصمة كييف،لكننا مازلنا نعتقد أن ما يحدث هو إعادة تموضع”.

وأضاف: “ليس لدينا أي مؤشر على الإطلاق على رجوع هؤلاء العسكريين إلى بيوتهم، أو إبعادهم بشكل نهائي عن القتال”، وفق ما ذكرت إحدى القنوات الفرنسية، وثقت مقاطع الفيديو المتداولة على منصات التواصل الاجتماعي، حريق مستودع للنفط في بيلغورود الواقعة في جنوب غرب روسيا بالقرب من الحدود الأوكرانية.

قال فولوديمير زيلينسكي الرئيس الأوكراني أن الوضع في الجنوب ومدينة دونباس لا يزال صعب للغاية، وأكد مجدداً أن روسيا تحشد قواتها قرب مدينة ماريوبول المحاصرة. وتابع، الرئيس الأوكراني في كلمة مصورة بالمستقبل، مازلنا نحتاج إلى السير في طريق صعب جداً من أجل الحصول على كل ما نريده”.

صرح مسؤولون أوكرانيون في مساء يوم الخميس ان القوات الروسية قد غادرت محطة تشرنوبل الأوكرانية التي كانت تحتلها منذ بدء الغزو على أوكرانيا في الرابع والعشرين من شهر فبراير السابق، واقتادت معها رهائن.

ونقلت إحدى القنوات الإخبارية الأوكرانية عن موظفين اقولهم “إن المحتلين الروس اقتادوا معهم أثناء مغادرتهم محطة تشرنوبل النووية أشخاص من الحرس الوطني كانوا يحتجزونهم رهائن،  لك بعرف عدد الجنود الأوكرانيين الذين احتجزتهم القوات العسكرية الروسية.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا “اول هجوم أوكراني على منشأة تخزين وقود في بيلغورود داخل الأراضي الروسية”، حيث تعرفنا على تفاصيل اول هجوم عسكري أوكراني على منشأة تخزين وقود في مقاطعة بيلغورود الروسية، في النهاية نأمل أن يكون مقالنا قد نال إعجابكم.

السابق
رئيس حكومة إيطاليا شروط وقف إطلاق النار لم تتحقق في أوكرانيا حتى اللحظة
التالي
قال الشيخ محمد بن زايد مع ختام معرض اكسبو 2020 أن الإمارات أنجزت ما وعدت العالم به

اترك تعليقاً